خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

مَّا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلاَ لآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِن يَقُولُونَ إِلاَّ كَذِباً
٥
-الكهف

روح البيان في تفسير القرآن

{ما لهم به} اى باتخاذه تعالى ولدا {من علم ولا لآبائهم} الذين قلدوهم فى ذلك يعنى لا يقتضى العلم ان يتخذ الله ولدا لاستحالته فى نفسه وانما قالوا بالجهل من غير فكر ونظر فيما يجوز على الله ويمتنع ومن علم مرفوع على الابتداء ومن مزيدة لتأكيد النفى {كبرت} عظمت اى نبت {كلمة} تمييز وتفسير للضمير المبهم الذهنى فى كبرت مثل ربه رجلا {تخرج من افواههم} صفة للكلمة تفيد استعظام اسجترائهم على التفوه بها والخارج بالذات هو الهواء الحامل لها يعنى اسناد الخروج اليها مع ان الخارج هو الهواء المتكيف بكيفية الصوت لملابسته بها.
قال القاضى عظمت مقالتهم هذه فى الكفر لما فيها من التشبيه والتشريك وايهام احتياجه الى ولد بعينه ويخلفه الى غير ذلك من الزيغ.
وفى التأويلات كبرت كلمة كفر وكذب قالوها عند الله تعالى وهى اكبر الكبائر اذ نسبوها الى الله وكذبوا عليه وكذبوه {ان يقولون} اى ما يقولون فى هذا الشأن {الا كذبا} الا قولا كذبا لا يكاد يدخل تحت امكان الصدق.