خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ نَافِلَةً وَكُلاًّ جَعَلْنَا صَالِحِينَ
٧٢
-الأنبياء

روح البيان في تفسير القرآن

{ووهبنا له} اى لابراهيم بعد نزوله فى الارض المباركة وطلب الولد منها {اسحق} ولدا لصلبه من سارة معناه بالعبرانية الضحاك كما ان معنى اسماعيل بها مطيع الله {ويعقوب} اى ووهبنا له يعقوب ايضا حال كونه {نافلة} اى ولد ولد فهو حال من المعطوف عليه فقط لعدم اللبس وسمى يعقوب لانه خرج عقيب اخيه عيص او متمسكا بعقبه. قال فى القاموس النافلة الغنيمة والعطية وما تفعله مما لم يجب كالنفل وولد الولد {وكلا} اى كل واحد من هؤلاء الاربعة بعضهم دون بعض {جعلنا صالحين} بان وفقناهم للصلاح فى الدين والدنيا فصاروا كاملين}.