خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَإِنَّا لَجَمِيعٌ حَاذِرُونَ
٥٦
-الشعراء

روح البيان في تفسير القرآن

{وانا لجميع حاذرون} يقال للمجموع جموع وجميع وجماعة والحذر احتراز عن مخيف يريد ان بنى اسرائيل لقلتهم وحقارتهم لا يبالى بهم ولا يتوقع علوهم وغلبتهم ولكنهم يفعلون افعالا تغيظنا وتضيق صدرونا ونحن جمع وقوم من عادتنا التقيظ والحذر واستعمال الحزم فى الامور فاذا خرج علينا خارج سار عنا الى اطفاء نائرة فساده قاله فرعون لاهل المدائن لئلا يظن به انه خاف من بنى اسرائيل. وقال بعضهم {حاذرون} يعنى [سلاح وارانيم ودانند كان مراسم حرب تعريض است با آنكه قوم موسى نه سلاح تمام دارند ونه بعلم حرب دانااند] فان الحاذر يجيىء بمعنى المتهىء والمستعد كما فى الصحاح