خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَٱللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِّن بُيُوتِكُمْ سَكَناً وَجَعَلَ لَكُمْ مِّن جُلُودِ ٱلأَنْعَامِ بُيُوتاً تَسْتَخِفُّونَهَا يَوْمَ ظَعْنِكُمْ وَيَوْمَ إِقَامَتِكُمْ وَمِنْ أَصْوَافِهَا وَأَوْبَارِهَا وَأَشْعَارِهَآ أَثَاثاً وَمَتَاعاً إِلَىٰ حِينٍ
٨٠
-النحل

تفسير القرآن

قوله: {والله جعل لكم من بيوتكم سكناً} يعني: المساكن {وجعل لكم من جلود الأنعام بيوتاً} يعني: الخيم والمضارب {تستخفونها يوم ظعنكم} أي: يوم سفركم {ويوم إقامتكم} يعني: في مقامكم {ومن أصوافها وأوبارها وأشعارها أثاثاً ومتاعاً إلى حين} وفي رواية أبي الجارود في قوله: {أثاثاً} قال المال و {متاعاً} قال المنافع {إلى حين} أي: إلى حين بلاغها.