خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

فَمَا لَنَا مِن شَافِعِينَ
١٠٠
وَلاَ صَدِيقٍ حَمِيمٍ
١٠١
فَلَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَكُونَ مِنَ ٱلْمُؤْمِنِينَ
١٠٢
إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ
١٠٣
-الشعراء

تفسير القرآن

يقولون {فما لنا من شافعين ولا صديق حميم} [100-101] وحدثني أبي عن الحسن بن محبوب عن أبي أسامة عن أبي عبد الله وأبي جعفر عليهما السلام قالا: والله لنشفعن في المذنبين من شيعتنا حتى يقولوا أعداؤنا إذا رأوا ذلك {فما لنا من شافعين ولا صديق حميم فلو أن لنا كرة فنكون من المؤمنين} [100-103] قال: من المهتدين قال: لأن الأَيمان قد لزمهم بالإِقرار.