خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

قَالَ رَبِّ إِنِّي قَتَلْتُ مِنْهُمْ نَفْساً فَأَخَافُ أَن يَقْتُلُونِ
٣٣
وَأَخِي هَارُونُ هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَاناً فَأَرْسِلْهُ مَعِيَ رِدْءاً يُصَدِّقُنِي إِنِّيۤ أَخَافُ أَن يُكَذِّبُونِ
٣٤
-القصص

تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة

{قَالَ} فى الجواب استعفاءً او طلباً للمظاهرة بهارون على ما مضى عند قوله { فَأَرْسِلْ إِلَىٰ هَارُونَ } [الشعراء:13] من سورة الشّعراء انّ الظّاهر انّ موسى (ع) استغفى اوّلاً وبعد ردعه من استعفائه طلب المظاهرة بأخيه {رَبِّ إِنِّي قَتَلْتُ مِنْهُمْ نَفْساً فَأَخَافُ أَن يَقْتُلُونِ وَأَخِي هَارُونُ هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَاناً فَأَرْسِلْهِ مَعِيَ رِدْءاً} الرّدء العون والمادّة والعدل الثّقيل، وقرئ رداً بتخفيف الهمزة {يُصَدِّقُنِي إِنِّيۤ أَخَافُ أَن يُكَذِّبُونِ} ولا ينطلق لسانى فردّهم وردعهم وان اتيت بحجّةٍ فى جوابهم بلسانٍ غير طلقٍ لا يقبلوا منّى لقتلى منهم نفساً وغيظهم علىّ.