خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قَالَ رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ ٱلدُّعَآءِ
٣٨
-آل عمران

تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة

{هُنَالِكَ} فى ذلك المكان او فى ذلك الزّمان {دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ} يعنى بعد ما شاهد من مريم ما شاهد من اكرام الله لها حنّ الى ولد كريم على الله مثلها فدعا ربّه {قَالَ رَبِّ هَبْ لِي} لانتفاعى {مِن لَّدُنْكَ} لا من لدن غيرك من الملائكة او الشّياطين حتّى يكون عوده الى حضرتك {ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ ٱلدُّعَآءِ} اى مجيبه فانّ السّماع فى امثال المقام يستعمل فى الاجابة والجملة مستأنفة لبيان علّة الدّعاء او لبيان حاله تعالى فى مقام الدّعاء.