خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

فَلاَ يَسْتَطِيعُونَ تَوْصِيَةً وَلاَ إِلَىٰ أَهْلِهِمْ يَرْجِعُونَ
٥٠
وَنُفِخَ فِي ٱلصُّورِ فَإِذَا هُم مِّنَ ٱلأَجْدَاثِ إِلَىٰ رَبِّهِمْ يَنسِلُونَ
٥١
-يس

تفسير كتاب الله العزيز

قوله: {فَلاَ يَسْتَطِيعُونَ تَوْصِيَةً} أي: أن يوصوا {وَلآ إِلَى أَهْلِهِمْ يَرْجِعُونَ} أي: من أسواقهم وحيث كانوا، أخذتهم فلا يرجعون.
قوله: {وَنُفِخَ فِي الصُّورِ} فهذه النفخة الآخرة، والصور قرن ينفخ فيه.
ذكروا عن سليمان التيمي عن أسلم العجلي عمن حدّثه عن رجل من أصحاب النبي عليه السلام قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصور فقال:
"هو قرن ينفخ فيه " وذكر بعضهم قال: ونفخ في الصور، أي: في الخلق.
ذكروا عن محمد بن كعب القرظي عن أبي هريرة قال: تجعل الأرواح في الصور ثم ينفخ فيه صاحب الصور فيذهب كل روح إلى جسده مثل النحل، فتدخل الأرواح في أجسادها، ويقومون.
قال: {فَإِذَا هُم مِّنَ الأَجْدَاثِ إِلَى رَبِّهِمْ يَنسِلُونَ} أي: فإذا هم من القبور إلى ربهم يخرجون، يعني جميع الخلق.