خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

فَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ وَأَطِيعُونِ
١٣١
وَٱتَّقُواْ ٱلَّذِيۤ أَمَدَّكُمْ بِمَا تَعْلَمُونَ
١٣٢
-الشعراء

هميان الزاد إلى دار المعاد

{فَاتَّقُوا اللهَ وَأَطِيعُونِ واتَّقوا الَّذِي أَمَدَّكُم} زادكم.
{بِمَا تَعْلَمُونَ} كرر الأمر بالتقوى تأكيدا ولأن الأولى تنبيه على إن الله سبحانه أهل للتقوى والثانية رتب عليها الإمداد بما علموا وشاهدوا من النعم إشارة الى وجوب الشكر وإلى دوام النعم ان شكروا وانقطاعها إن لم يشكروا فإنه القادر على الأنعام والانتقام وفصل بعض تلك النعم بقوله.