خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

لاَ يُؤْمِنُونَ بِهِ حَتَّىٰ يَرَوُاْ ٱلْعَذَابَ ٱلأَلِيمَ
٢٠١
-الشعراء

هميان الزاد إلى دار المعاد

{لا يُؤْمِنُونَ بِهِ حَتَّى يَرَوُا العَذَابَ الأَلِيمَ} الجملة مستأنفة لتقريره نسلكه في قلوبهم أو حالا ولا ينفعهم الإيمان اذا رأوا العذاب لانهم آمنوا قهرا وهو عذاب في الدنيا وزعم بعضهم أن المراد قيام الساعة وقيل المراد بالمجرمين مجرموا كل أمة أي عادة كل قوم مجرمين أن لا يؤمنوا حتى يروا العذاب فكذلك قريش.