خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

إِلاَّ آلَ لُوطٍ إِنَّا لَمُنَجُّوهُمْ أَجْمَعِينَ
٥٩
إِلاَّ ٱمْرَأَتَهُ قَدَّرْنَآ إِنَّهَا لَمِنَ ٱلْغَابِرِينَ
٦٠
فَلَمَّا جَآءَ آلَ لُوطٍ ٱلْمُرْسَلُونَ
٦١
قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ
٦٢
قَالُواْ بَلْ جِئْنَاكَ بِمَا كَانُواْ فِيهِ يَمْتَرُونَ
٦٣
وَآتَيْنَاكَ بِٱلْحَقِّ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ
٦٤
فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ ٱلَّيلِ وَٱتَّبِعْ أَدْبَارَهُمْ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ وَٱمْضُواْ حَيْثُ تُؤْمَرُونَ
٦٥
وَقَضَيْنَآ إِلَيْهِ ذَلِكَ ٱلأَمْرَ أَنَّ دَابِرَ هَؤُلآءِ مَقْطُوعٌ مُّصْبِحِينَ
٦٦
وَجَآءَ أَهْلُ ٱلْمَدِينَةِ يَسْتَبْشِرُونَ
٦٧
قَالَ إِنَّ هَؤُلآءِ ضَيْفِي فَلاَ تَفْضَحُونِ
٦٨
وَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ وَلاَ تُخْزُونِ
٦٩
قَالُواْ أَوَ لَمْ نَنْهَكَ عَنِ ٱلْعَالَمِينَ
٧٠
قَالَ هَؤُلآءِ بَنَاتِي إِن كُنْتُمْ فَاعِلِينَ
٧١
لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ
٧٢
فَأَخَذَتْهُمُ ٱلصَّيْحَةُ مُشْرِقِينَ
٧٣
-الحجر

الصراط المستقيم في تبيان القرآن الكريم

{إِلاَّ}: لكن، {آلَ لُوطٍ إِنَّا لَمُنَجُّوهُمْ أَجْمَعِينَ * إِلاَّ ٱمْرَأَتَهُ قَدَّرْنَآ إِنَّهَا لَمِنَ ٱلْغَابِرِينَ}: الباقين مع الكفرة لتهلك معهم، {فَلَمَّا جَآءَ آلَ لُوطٍ ٱلْمُرْسَلُونَ * قَالَ إِنَّكُمْ قَوْمٌ مُّنكَرُونَ}: أنكركم مخالفة شركم، قالوا: ما جئناك بالشر، {بَلْ جِئْنَاكَ بِمَا كَانُواْ}: أصحابك، {فِيهِ يَمْتَرُونَ}: يشكُّون من العذاب، {وَآتَيْنَاكَ بِٱلْحَقِّ}: باليقين من عذابهم، { وَإِنَّا لَصَادِقُونَ * فَأَسْرِ} اذهب في الليل، {بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ}: في طائفة، {مِّنَ ٱلَّيلِ وَٱتَّبِعْ أَدْبَارَهُمْ}: سر خلفهم، {وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ}: إلى وراءه إذا سمع الصيحة، {وَٱمْضُواْ}: إلى، {حَيْثُ تُؤْمَرُونَ}: وهو الشام، {وَقَضَيْنَآ}: أوحينا، {إِلَيْهِ ذَلِكَ ٱلأَمْرَ}: مُبْهَمٌ يُبيِّنُهُ: {أَنَّ دَابِرَ هَؤُلآءِ مَقْطُوعٌ}: أي: يستأصلون {مُّصْبِحِينَ} داخلين في الصبح {وَجَآءَ أَهْلُ ٱلْمَدِينَةِ} سدوم قرية لوط، {يَسْتَبْشِرُونَ}: بأضيافه طمعاً فيهم، ذكر القصة في هود بترتيب الوقوع وهنا أخر ذكرهم عن قول الرُّسل: بل جئناك، مع تقدمه ليستقل الأول ببيان كيفية نصرة الصابرين، والثاني: بمساوئ الأمم {قَالَ} لوط: {إِنَّ هَؤُلآءِ ضَيْفِي فَلاَ تَفْضَحُونِ}: بفضحهم {وَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ وَلاَ تُخْزُونِ}: لا تخجلون {قَالُواْ أَوَ لَمْ نَنْهَكَ عَنِ}: أن تخبر أحدا من {ٱلْعَالَمِينَ * قَالَ هَؤُلآءِ بَنَاتِي}: تزوجوهنّ {إِن كُنْتُمْ فَاعِلِينَ}: قضاء وطركم، فسر مرة، {لَعَمْرُكَ}: حياتكم يا محمد قسمي {إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ}: يتحيرون، المضارع لاستحضار عمههم، أو هذه معترضة في قريش {فَأَخَذَتْهُمُ ٱلصَّيْحَةُ}: الهائلة من جبريل، {مُشْرِقِينَ}: داخلين في وقت شروق الشمس أي: طلوعها، والإشراق: إضاءةٌ فيها فامتد من طلوع الصبح إليه.