خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَلاَ تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلاَ تَكُن فِي ضَيْقٍ مِّمَّا يَمْكُرُونَ
٧٠
وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ
٧١
قُلْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ رَدِفَ لَكُم بَعْضُ ٱلَّذِي تَسْتَعْجِلُونَ
٧٢
-النمل

{ولا تحزن عليهم} أَيْ: على تكذيبهم وإعراضهم عنك {ولا تكن في ضيق مما يمكرون} ولا تضيّق قلبك بمكرهم.
{ويقولون متى هذا الوعد} أَيْ: وعد العذاب {إن كنتم صادقين} أنَّ العذاب نازلٌ بالمكذِّب.
{قل عسى أن يكون ردف لكم} أَي: ردفكم، والمعنى: تبعكم ودنا منكم {بعض الذي تستعجلون} من العذاب، وكان ذلك يوم بدرٍ.