خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ
٤٥
بَيْضَآءَ لَذَّةٍ لِّلشَّارِبِينَ
٤٦
لاَ فِيهَا غَوْلٌ وَلاَ هُمْ عَنْهَا يُنزَفُونَ
٤٧
وَعِندَهُمْ قَاصِرَاتُ ٱلطَّرْفِ عِينٌ
٤٨
كَأَنَّهُنَّ بَيْضٌ مَّكْنُونٌ
٤٩
فَأَقْبَلَ بَعْضُهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ يَتَسَآءَلُونَ
٥٠
قَالَ قَآئِلٌ مِّنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِينٌ
٥١
يَقُولُ أَءِنَّكَ لَمِنَ ٱلْمُصَدِّقِينَ
٥٢
أَءِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَاباً وَعِظَاماً أَءِنَّا لَمَدِينُونَ
٥٣
قَالَ هَلْ أَنتُمْ مُّطَّلِعُونَ
٥٤
فَٱطَّلَعَ فَرَآهُ فِي سَوَآءِ ٱلْجَحِيمِ
٥٥
قَالَ تَٱللَّهِ إِن كِدتَّ لَتُرْدِينِ
٥٦
-الصافات

{بكأس من معين} خمرٍ تجري على وجه الأرض.
{بيضاء لذة للشَّاربين} ذات لذَّةٍ.
{لا فيها غولٌ} داءٌ ولا وجعٌ {ولا هم عنها ينزفون} لا تذهب بعقولهم.
{وعندهم قاصرات الطرف} نساء لا ينظرن إلى غير أزواجهنَّ {عين} نُجْل العيون.
{كأنهن بيض} في صفاء لونها {مكنون} يستره ريش النَّعام.
{فأقبل بعضهم} يعني: أهل الجنَّة {على بعض يتساءلون} عمَّا مرَّ بهم.
{قال قائل منهم إني كان لي قرين} يعني: الذين قصَّ الله خبرهما في سورة الكهف، كان يقول له قرينه:
{أَإِنّك لمن المصدقين} ممَّن يصدِّق بالبعث والجزاء؟ وقوله:
{أإنَّا لمدينون} أَيْ: مجزيون.
{قال} الله سبحانه لأهل الجنَّة: {هل أنتم مطلعون} إلى النَّار.
{فاطلع} المسلم فرأى قرينه الكافر {في سواء الجحيم} وسطه، فقال له:
{تالله إن كدت لَتُرِديْنَ} تهلكني وتضلُّني.