خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَلُوطاً إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ ٱلْفَاحِشَةَ وَأَنتُمْ تُبْصِرُونَ
٥٤
-النمل

تيسير التفسير

{ولُوطاً} عطف على أخاهم، فقد انسحب عليه القسم، وكأنه قيل ولقد ارْسلنا لوطاً الى قومه {إذْ قال لقَوْمه} إذ ظرف لصحة الارسال للوط الجارى له فيها مع قومه، ما جرى، أو لوط منصوب باذكر، فإذا هو بدل اشتمال من لوط، والرابط ضمير، قال: ويجوز عطف لوط على الذين آمنوا، وتعليق إذ به أى وأنجبنا الذين آمنوا ولوطاً إذ قال، وذلك خروج عن المشهور فى عطف القصص {أتأتونَ الفاحشة} الفعلية المتناهية فى القبح إتيان الأدبار، والاستفهام إنكار {وأنْتُم تُبْصرون} تعلمون قبحها، والقبيح من العالم بقبحه أشد من الجاهل به، أو تبصرون بأعينكم قبحها، وهذا مبالغة فى تنزيل قبحها منزلة المحسوس ولا يتبادر أن يقدر وأنتم تبصرون بأعينكم أو بقلوبكم أثر هلاك العصاة قبلكم، ويجوز وأنتم تبصرون الفعلة ولا تستحيون.