خريطة الموقع > التفسير

التفاسير

< >
عرض

وَأَبْصِرْهُمْ فَسَوْفَ يُبْصِرُونَ
١٧٥
-الصافات

تيسير التفسير

{وأبْصِرهم} انظر إليهم الآن ما بين مأسور ومقتول ومشرد، أو معذبين فى النار، جعل الله عز وجل جل ذلك واقفا مشاهدا قبل وقته، لقربه وتحققه فى غير النار، ولتحققه فى النار، أو لتحققه وقربه معا باعتبار نار القبر، فاما أن يقدر حال أى أبصرهم، وهم بتلك الأحوال، أو يقدر مضاف أى انظر بلاءهم أو أحوالهم. {فَسَوف يُبْصِرون} وفى أنفسهم ما أمرناك بمشاهدته، فسوف للوعيد المؤكد للاستقبال المنافى للمشاهدة، ولا بأس بالاستقبال، ألا ترى أن مسمى الوعيد غير حاضر، ولا بأس فى أنه يراه قريبا كالمشاهد، وهم لا يعتقدونه البتة، فضلا عن القرب والبعد، أو فسوف يبصرون مالك ولأتباعك من النصرة الدنيوية والأخروية، وسوف للتأكيد.