القرآن والتجويد

وقال موسى ربنآ إنك آتيت فرعون وملأه زينة وأموالا في الحياة الدنيا ربنا ليضلوا عن سبيلك ربنا اطمس على أموالهم واشدد على قلوبهم فلا يؤمنوا حتى يروا العذاب الأليم

المعاني

أن يَفتِنَهُم

أنْ يَبْتَليَهُمْ وَيُعَذَّبَهُمْ

لاَ تَجعَلنَا فِتنَةً

موضع عذابٍ

تَبَوءَا لَقَومِكُمَا ..

اتَّخِذَا وَاجْعَلا لَهُمْ ..

قِبلَةً

مسَاجِدَ نحوَ الكَعْبَةِ أوْ مُصَلَّى

اطمِس عَلَى أموالِهِم

أهْلِكُهَا وَأذْهِبْهَا، أوْ أتْلِفْهَا

وَاشدُد عَلَى قُلُوبِهِم

أطبَعْ عَلَيْهَا

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

سَاحِرٍ

(سَاحِرٍ) بفتح السين وبعدها ألف ثم حاء مكسورة مخففة ثم راء

جَآءَ

بفتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات

قَالَ لَهُم

إظهار اللام الأولى وإسكان الميم

بِهِ السِّحْرُ

(بِهِ السِّحْرُ) بحذف صلة الهاء وحذف همزة الاستفهام فيكون النطق بسين مشددة بعد الهاء مع تفخيم الراء

ءَامَنَ لِمُوسَى إِلاَّ

إظهار النون مفتوحة

الْكَافِرِينَ

بالفتح

بُيُوتًا وَاجْعَلُواْ

(بُيُوتاً واجْعَلُوا) بضم الباء وإدغام التنوين في الواو بغنة

بُيُوتَكُمْ

(بُيُوتَكُمْ) بضم الباء وإسكان الميم

لِيُضِلُّواْ

(لِيُضِلُّوا) بضم الياء