القرآن والتجويد

وهي تجري بهم في موج كالجبال ونادى نوح ابنه وكان في معزل يبني اركب معنا ولا تكن مع الكافرين

المعاني

يُخزيهِ

يُذِلُّه وَيُهينُه

وَيَحلُّ عَلَيهِ

يَجِبُ عَلَيْهِ وَيَنْزرِلُ بِهِ

وَفَارَ التَنُّورُ

نَبَع الماءُ وَجاش بِشدَّةٍ من تَنُّورِ الخبز المعروف

مَجراهَا

وَقْتَ إجْرائِهَا

وَمُرساهَا

وَقْتَ إرْسَائهَا

سَئَاوِى

سَألتَجِىءُ وَأسْتَنِد

لاَ عَاصِمَ

لاَ مَانعَ وَلا حَافِظَ

أقلِعِي

أمْسِكي عَنْ إنْزَالِ المطَرِ

وَغِيضَ المَاءُ

نَقَصَ وَذَهَبَ في الأرْضِ

وَاستَوَت عَلَى الجُودِي

استقِّرتْ عَلَى جَبَلٍ بِقُرْبِ المَوْصلِ

بُعداً

هَلاَكَاً وَسُحْقاً

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

جَآءَ أَمْرُنَا

بفتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات وتحقيق الهمزتين

مِن كُلٍّ

(مِن كُلٍّ) تنوين بالكسر

يَابُنَىَّ

(يَا بُنَىَّ) بفتح الياء الأخيرة

ارْكَب مَّعَنَا

إدغام الباء في الميم

الْكَافِرِينَ

بالفتح

قَالَ لاَ

إظهار اللام الأولى مفتوحة

الْيَوْمَ مِنْ

إظهار الميم الأولى مفتوحة

وَقِيلَ

بكسرة خالصة

وَغِيضَ

بكسرة خالصة

وَيَا سَمَآءُ أَقْلِعِى

(أَقْلِعِى) بتحقيق الهمزة

فَقَالَ رَبِّ

إظهار اللام مفتوحة

مَجْرَيهَا

(مَجْرِيهَا) إمالة الراء والألف وفتح الميم