القرآن والتجويد

وكأين من آية في السماوات والأرض يمرون عليها وهم عنها معرضون

المعاني

وَكأئِنَ مِن أيَةٍ

كَمْ من آيةٍ - كَثِيرٌ من الآياتِ

غَاشِيةٌ

عقوبةٌ تغْشَاهُمْ وَتجَلِّلُهُمْ

بَغتَةً

فَجْأةً

استَيئَسَ الرُّسُلُ

يَئسُوا من النصر لتطَاوُل الزَّمَنِ

وَظَنُّوا

تَوهَّمَ الرسلُ أوْ حَدثَتْهُمْ أنْفُسُهُم

قَد كُذِبُوا

كَذَبهُمْ رجاؤُهُم النصرَ في الدُّنيا

بَأسُنَا

عذَابُنَا

عِبَرةٌ

عِظَةٌ وَتَذْكِرَةٌ

يُفتَرَى

يُخْتَلَقُ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

وَكَأَيِّن

(وَكَأَيِّنْ) بهمزة مفتوحة بعد الكاف وبعدها ياء مشددة مكسورة ثم نون ساكنة

سَبِيلِى أَدْعُواْ

(سَبِيلِى) بإسكان الياء ومدها 4 أو 5 حركات

نُوحِى

(نُوحِى) بنون وبكسر الحاء ومد المنفصل 4 أو 5 حركات

إِلَيْهِم

(إِلَيْهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

الْقُرَى أَفَلَمْ

بفتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات

تَعْقِلُونَ

(تَعْقِلُونَ) بالتاء

اسْتَيْئَسَ

(اسْتَيْأَسَ) بياء ساكنة بعد التاء دون مد وبعدها همزة مفتوحة ثم سين مفتوحة

كُذِبُواْ

(كُذِبُوا) بتخفيف الذال

جَآءَهُمْ

بفتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات وإسكان الميم

فَنُجِّىَ

(فَنُجِّىَ) بجيم مشددة مكسورة بعد النون المضمومة وبفتح الياء بعدها

تَصْدِيقَ

بصاد خالصة