القرآن والتجويد

قال لقد علمت مآ أنزل هـؤلاء إلا رب السماوات والأرض بصآئر وإني لأظنك يفرعون مثبورا

المعاني

خَبَت

سكَنَ لَهَبُهَا

سَعٍيراً

لهَباً وَتَوقُّداً

وَرُفَاتاً

أحزاءً مُفَتَّتَةٌ، أوْ تُرَاباً أوْ غُبَاراً

قَتُوراً

مُبَالغاً في البُخْل

مَّسحُوراً

مَغْلُوباً عَلى عَقْلكَ بالسَّحْرِ أوْ سَاحِراً

بَصَآئِرَ

بَيِّنَاتٍ تُبَصًّرُ من يَشهدُهَا بصِدقي

مَثبُوراً

هالكاً أو مصروفاً عن الخيرِ

يَستَفزَّهُم

يَسْتَخفَّهُمْ وَيُزْعِجَهُمْ للخروج

لَفِيفاً

جَمِيعاً مُخْتَلِطِينَ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

الْمُهْتَدِ

(الْمُهْتَدِ) بكسر الدال دون ياء بعدها

خَبَتْ زِدْنَاهُمْ

إظهار التاء وإسكان الميم

أَءِذَا

(أَءِذَا) بهمزتين محققتين الأولى مفتوحة والثانية مكسورة دون إدخال

أَءِنَّا

(أَءِنَّا) بهمزتين محققتين دون إدخال الأولى مفتوحة والثانية مكسورة

وَجَعَلَ لَهُمْ أَجَلاً

إظهار اللام الأولى وإسكان الميم دون سكت عليها

خَزَآئِنَ رَحْمَةِ

إظهار النون مفتوحة ومد المتصل 4 أو 5 حركات

رَبِّى إِذًا

(رَبِّى) بإسكان الياء ومدها 4 أو 5 حركات

إِسْرَآءِيلَ

تحقيق الهمزة ومد المتصل 4 أو 5 حركات

إِذْ جَآءَهُمْ

إظهار الذال وفتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات وإسكان الميم

فَقَالَ لَهُ

إظهار اللام الأولى مفتوحة

قَالَ لَقَدْ

إظهار اللام الأولى مفتوحة

عَلِمْتَ

(عَلِمْتَ) بفتح التاء

هَؤُلآَءِ إِلاَّ

(هَؤُلآَءِ إِلاَّ) بمد المتصل والمنفصل 4 أو 5 حركات وتحقيق الهمزتين المكسورتين

إِسْرَاءِيلَ

تحقيق الهمزة الثانية ومد المتصل 4 أو 5 حركات

جَآءَ

فتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات

الأَخِرَةِ جِئْنَا

بتحقيق همزة الآخرة دون سكت قبلها وبقصر البدل وتفخيم الراء وإظهار التاء وتحقيق همزة (جئنا) ساكنة

فَسْئَلْ

(فَسْأَلْ) بإسكان السين وبعدها همزة مفتوحة