القرآن والتجويد

ومن حيث خرجت فول وجهك شطر المسجد الحرام وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره لئلا يكون للناس عليكم حجة إلا الذين ظلموا منهم فلا تخشوهم واخشوني ولأتم نعمتي عليكم ولعلكم تهتدون

المعاني

المُمرتَريِنَ

الشَّاكَّينَ في كِتمانهم الحَقَّ مَعَ العلْمِ بِهِ

وَيُزَكِيكم

يُطَهَّرُكم من الشِّرْكِ وَالمعاصِي

الكِتَابَ وَالحِكمَةَ

القرآنَ والسُّنَنَ وَالفقهَ في الدَّينِ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

مُوَلِّيهَا

(مُوَلِّيها) بلام مكسورة بعدها ياء ساكنة

تَعْمَلُونَ

(تعملون) بالتاء

لِئَلاَّ

لِئَلاَّ : بهمزة مفتوحة بعد اللام

لِلنَّاسِ

بالفتح

فَاذْكُرُونِى

(فاذكرونى) بسكون الياء ومدها 4 أو 5 حركات

تَكْفُرُونِ

(تكفرونِ) بحذف الياء وصلاً ووقفاً