القرآن والتجويد

ومنهم من يقول ربنآ آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار

المعاني

فَرَضَ

أَلزَمَ نَفْسَهُ بالإحرام

فَلاَ رَفَثَ

فلا وِقَاع، أو لا إفْحَاش في القولِ

وَلاَ جِدَالَ في الحَج

لا خِصامَ ولا مُمَاراَة وَلا مُلاحاةَ فيه

جَنَاحَ

إثمّ وَحَرجٌ

فَضلاً

رزِقاً بالتِّجارة وَالاكْتساب في الحج

أَفضتُم

دَفَعُتمْ أَنْفْسَكُمْ بكَثْرَةٍ وَسِرْتُم

المَشعَرِ الحَرَامِ

مُزْدَلفَةَ كلَّها أو جَبَل قُزَح

مَنَاسِكَكُم

عِبَادَاتِكُمُ الحَجَّيَّة

خَلقٍ

نَصِيبٍ مِنَ الخَيْرَ أَوْ قَدْرٍ

فِي الدَّنيَا حَسَنةً

النِّعْمةَ والعَافِيَةَ والتوفيقَ

وَفي الأخِرة حَسَنةً

الرَّحْمَةَّ وَالإحْسَانَ والنَّجاةَ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ

(فلا رفثَ ولا فسوقَ)

وَلاَ جِدَالَ

(ولا جدالَ)

وَاتَّقُونِ

(واتقونِ) بحذف الياء بعد النون

مَنَاسِكَكُمْ

بإظهار الكاف الأولى مفتوحة واسكان الميم

النَّاسِ

بالفتح

يَقُولُ رَبَّنَآ

اظهار اللام مضمومة

يَقُولُ رَبَّنَآ

اظهار اللام مضمومة

النَّارِ

بالفتح

ذِكْراً

بتفخيم الراء في جميع الحالات