القرآن والتجويد

تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض منهم من كلم الله ورفع بعضهم درجات وآتينا عيسى ابن مريم البينات وأيدناه بروح القدس ولو شآء الله ما اقتتل الذين من بعدهم من بعد ما جآءتهم البينات ولـكن اختلفوا فمنهم من آمن ومنهم من كفر ولو شآء الله ما اقتتلوا ولـكن الله يفعل ما يريد

المعاني

بِرُوحِ القُدُسِ

جبريلَ عليه السلام

وَلاَ خُلَةٌ

لا مَوَدَّةٌ وَلاَ صداقةٌ

الحَيُ

الدائمُ الحيَاةِ بِلا زوَال

القَيُوُم

الدَّائمُ القِيام بتدْبِير الْخَلْقِ وَ حِفْظِهمْ

سِنَةٌ

نُعَاسٌ وَغفْوَةٌ

وَلاَ يَوُدُهُ

لاَ يُثْقِلُه، وَلا يَشُقُّ عليه

تَّبَيَّنَ الرُشدُ

تميَّز الهُدَى والايمَانُ

مِنَ الغَي

مِنَ الضَّلاَلةِ وَالكفْرِ

بِالطاغُوتِ

مَ يُطْغِي من صَنم وَشيطان وَنحوهما

بِالعُروةِ الوُثقَى

بالعقيدةِ المُحْكمةِ الوثيقةِ

لاَ انفصَامَ لَهَا

لا انقطاعَ وَلا زَوالَ لها

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

الْقُدُسِ

(القُدُس) بضم الدال

شَآءَ

بالفتح ومد المتصل 4 أو 5 حركات

جَآءَتْهُمُ

بالفتح ومد المتصل 4 أو 5 حركات

أَن يَأَتِىَ يَوْمٌ

ادغام النون في الياء بغنة وتحقيق الهمزة الساكنة واظهار الياءالأولى مفتوحة

بَيْعٌ

(بيعٌ) بضم العين مع تنوينها

شَفَاعَةٌ وَالْكَافِرُونَ

(شفاعةٌ والكافرون) بضم التاء وتنوينها وادغامها بغنة في الواو وتفخيم الراء

يَشْفَعُ عِندَهُ

اظهار العين الأولى مضمومة

يَعْلَمُ مَا

اظهار الميم الأولى مضمومة

أَيْدِيهِمْ

(أيديهِمْ) بكسر الهاء واسكان الميم

شَآءَ

بالفتح ومد المتصل 4 أو 5 حركات

خًلَّةٌ وَلاَ

(خُلةٌ وَّلا) بضم التاء وتنوينها وادغام التنوين بغنة في الواو