القرآن والتجويد

يابني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمت عليكم وأوفوا بعهدي أوف بعهدكم وإياي فارهبون

المعاني

إسرائيلَ

لقبُ يعقوبَ عليه السلام

فَأَرهَبُونِ

فَخَافُونِ في نقضِكُمْ العَهْدَ

وَلاَ تَلبِسُوا

لاَ تَخْلِطُوا، أو لا تَسْتُرُوا

بِالبِر

بالتوسُّع في الخَيْر وَالطَّاعَاتِ

وَإنَهَا لَكَبِيَرةٌ

لَشَاقَّةٌ ثَقِيلةٌ صَعْبَةٌ

الخاشِعٍينَ

المتواضِعينَ المستَكينينَ

يَظُنُّونَ

يعملون ويستيقِنون

العَالَمِينَ

عَالَمِي زَمَانِكمْ

لاَ تَجزى نَفْسٌ

لاَ تَقْضِي وَلا تَؤَدِّي نَفْسٌ

عَدلٌ

فِدْيَة

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

هُدَاىَ

بالفتح

فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ

(فلا خوفٌ عليهِمْ) برفع خوف بالتنوين وكسرالهاء واسكان الميم

النَّارِ

بالفتح

إِسْرَآءِيلَ

تحقيق الهمزة الثانية مع مد المتصل 4 أو 5 حركات

فَارْهَبُونِ

(فارهبونِ) بحذف الياء وصلاً ووقفاً

فَاتَّقُونِ

(فاتقونِ) بحذف الياء وصلاً ووقفاً

لَكَبِيرَةٌ إِلاَّ

بتفخيم الراء وعدم النقل وعدم السكت

إِسْرَآءِيل

بتحقيق الهمزة الثانية ومد المتصل 4 أو 5 حركات

شَيئْاً وَلاَ

عدم السكت على الساكن قبل الهمز وعدم المد مع الإدغام بغنة

يُقْبَلُ

(يُقبل) بالياء