القرآن والتجويد

وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلا بعضهم إلى بعض قالوا أتحدثونهم بما فتح الله عليكم ليحآجوكم به عند ربكم أفلا تعقلون

المعاني

لاَ ذََلُولٌ

لَيْسَتْ هَيَّنَةً سَهْلَةَ الانِقِيَادِ

تُثِيرُ الأَرضَ

تَقْلبُ الأرْضَ للزِّرَاعةِ

الحَرثَ

الزَّرْعَ أَو الأَرْضَ المُهَيَّأَةَ لَهُ

مُسَلَّمَةٌ

مَبْرَّأَةٌ مِنَ الْعُيُوبِ

لاَ شِيَةَ فِيها

لا لَوْنَ فيهَا غَيْرُ الصّفْرَةِ الفَاقِعةِ

فَادَّارءتُمْ فِيهَا

فَتدَافَعْتُمُ وَتَخَاصَمْتُمْ فِيهَا

يَتَفَجَرُ

يَتفََّحُ بِسَعَةٍ وَكَثْرَةٍ

يَشَّقَّقُ

يَتَصَدَّعُ بطُولٍ أَوْ بعَرْضِ

يُحَرِفُونهُ

يُبدِّلُونَهُ، أوْ يُؤَوِّلُونَهُ بِالبَاطِل

خَلاَ بَعضُهُمْ

مَضَى إلَيْهِ، أَو انْفَرَدَ مَعَهُ

فَتَحَ اللهُ عَلَيكُمْ

حَكَمَ بِهِ أَوْ قَصَّهُ عَلَيْكُمْ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

شَآءَ

بالفتح ومد المتصل 4 أو 5 حركات

بَعْدِ ذَلِكَ

اظهار الدّال المكسورة

تَعْمَلُونَ

(تعملون) بالتاء