القرآن والتجويد

لا يحزنهم الفزع الأكبر وتتلقاهم الملائكة هـذا يومكم الذي كنتم توعدون

المعاني

وَإن أدرِي

وَمَا أدْرِي وما أعلَمُ

فِتنَةٌ لَّكُم

امتِحَانٌ لكم

حَسِيسَهَا

صَوْتَ حَركةِ تَلَهُّبِهَا

الفَزَعُ الأكبَرُ

حَينَ نَفخَةِ البَعْثِ

السِجِلِ

الصَّحِيفَةِ التي يُكْتبُ فيها

لِلكُتُبِ

عَلَى مَا كُتِبَ في السِّجِلِّ

الزَّبُورِ

الكُتبِ المنزَّلةِ

الذِكرِ

اللَّوْحِ المحْفُوظِ

لَبَلاغاً

كِفَايةً، أوْ وُصُولاً إلى البُغيَة

أذَنتُكُم

أعلَمتُكُمْ ما أمِرْتُ بِهِ

عَلَى سَوَآءٍ

مُسْتَوينَ جَميعاً في الأعْلام به

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

لاَ يَحْزُنُهُمُ

(لاَ يَحْزُنُهُمُ) بفتح الياء وضم الزاي

نَطْوِى السَّمَآءَ

(نَطْوِى السَّمَآءَ) بنون مفتوحة وكسر الواو وبعدها ياء وبنصب الهمزة ومد المتصل 4 أو 5 حركات

لِلْكُتُبِ

(لِلْكُتُبِ) بضم الكاف والتاء وحذف الألف

الزَّبُورِ

(الزَّبُورِ) بفتح الزاي

عِبَادِىَ الصَّالِحُونَ

(عِبَادِىَ الصَّالِحُونَ) بفتح الياء

وَيَعْلَمُ مَا

إظهار الميم الأولى مرفوعة

قَالَ رَبِّ

(قَالَ رَبِّ) بفتح القاف واللام وبينهما ألف وبإظهار اللام وكسر الباء