القرآن والتجويد

وإذ بوأنا لإبراهيم مكان البيت أن لا تشرك بي شيئا وطهر بيتي للطآئفين والقآئمين والركع السجود

المعاني

بَوَّأنَأ لإبرَاهيمَ

وَطَّأنَا، أوْ بَيَّنَّا لَهُ

وَأذِن في النَّاسِ

نَادِ فِيهمْ وَأعْلِمْهُمْ

رِجَالاً

مُشَاةٌ عَلَى أرْجُلِهِمْ

ضَامِرٍ

بَعيرٍ مَهْزُولٍ من بُعْد الشُّقَّةِ

فَجٍ عَمِيقٍ

طَرِيقٍ بَعيدٍ

بَهِيمَةِ الانعَامِ

الابْل وَالبَقَر وَالضَّأنِ وَالمعْزِ

ليَقضُوا تَفَثَهُم

ثُمَّ ليُزيلُوا بِالتَّحَلُّلِ أوْ سَاخَهُمْ أوْ ثُمَّ ليُؤَدُّوا مَنَاسِكَهُمْ

حُرُمَاتِ اللهِ

تكاليفَه من منَاسِكِ الججِّ

الرِجسَ

القَذَرَ وَالنَّجَسَ وَهو الأوثَانُ

قَولَ الزُّورِ

قَوْلَ البَاطِل وَالكذِبِ القبيح

صِرَأطِ الحَمِيدِ

الأسلامِ الذي ارْتَضاهُ لِعبادهِ دِيناً

وَالمَسجِدِ الحَرَامِ

مكَّة ( الحَرَمِ)

العَاكِفُ فِيهِ

المُقِيمُ فِيهِ الملازمِ له

وَالبَادِ

الطَّارِئُ غيرُ المقيم

بِالحَادِ بِظُلمٍ

بِمَيْل عَن القِّ إلى الباطل

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

صِرَاطِ

(صِرَاطِ) بالصاد الخالصة

لِلنَّاسِ سَوَآءً

(لِلنَّاسِ سَوَآءً) بفتح الألف الأولى وإظهار السين الأولى ومد المتصل 4 أو 5 حركات ونصب الهمزة

الْعَاكِفُ فِيهِ

إظهار الفاء الأولى وكسر الهاء دون صلة

وَالْبَادِ

(وَالْبَادِ) بحذف الياء الساكنة بعد الدال

لإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ

إظهار الميم الأولى مفتوحة

بَيْتِىَ

(بَيْتِىَ) بفتح ياء الإضافة

النَّاسِ

بفتح الألف

ثُمَّ لْيَقْضُواْ

(ثُمَّ لْيَقْضُوا) بإسكان اللام

وَلْيُوفُواْ

(وَلْيُوفُوا) بإسكان اللام والواو وتخفيف الفاء

وَلْيَطَّوَّفُواْ

(وَلْيَطَّوَّفُوا) بإسكانا للام