القرآن والتجويد

ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج ولا على أنفسكم أن تأكلوا من بيوتكم أو بيوت آبآئكم أو بيوت أمهاتكم أو بيوت إخوانكم أو بيوت أخواتكم أو بيوت أعمامكم أو بيوت عماتكم أو بيوت أخوالكم أو بيوت خالاتكم أو ما ملكتم مفاتحه أو صديقكم ليس عليكم جناح أن تأكلوا جميعا أو أشتاتا فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم تحية من عند الله مباركة طيبة كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تعقلون

المعاني

وَالقَوَاعِدُ مِنَ النِسَاءِ

العَجَائزُ اللاّتي قَعَدْنَ عن الحيض

مُتَبَرِجَاتِ بِزينَةٍ

مُظْهراتٍ لِلزَّينةِ الخَفِيَّةِ

مَا مَلَكتُم مَّفَاتِحَهُ

مِمَّا في تَصَرُّفِكُم وكالة أوْ حفظاً

أشتَاتاً

مُتَفَرِّقِينَ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

يَرْجُونَ نِكَاحاً

إظهار النون الأولى مفتوحة

عَلَيْهِنَّ

(عَلَيْهِنَّ) بكسر الهاء

بُيُوتِكُمْ أَوْ

(بُيُوتِكُمْ) بضم الباء وإسكان الميم دون سكت عليها

بُيُوتِ

(بُيُوتِ) بضم الباء

أُمَّهَاتِكُمْ أَوْ

(أُمَّهَاتِكُمْ) بضم الهمزة وفتح الميم الأولى وإسكان ميم الجمع دون سكت عليها

بُيُوتاً

(بُيُوتاً) بضم الباء