القرآن والتجويد

وإن ربك ليعلم ما تكن صدورهم وما يعلنون

المعاني

بَلِ أدَّرَكَ عِلمُهُم في الآخِرَةِ

تكامَلَ وَاسْتَحْكَمَ عِلمُهُم بأحْوالها وَهُو تَهَكُّم بهِم لِفَرْطِ جَهْلهِمْ بهَا

عَمُونَ

عُمْيُ البَصَائرِ عَنْ دَلائِلَهَا البَيَّنَة

أسَاطِيرُ الأوَّلِينَ

أكَاذِيبُهُمُ المسَطَّرَةُ في كُتْبهِمْ

ضَيقٍ

حَرَج وَضِيق صَدْرٍ

رَدِفَ لَكُم

لَحِقَكُمْ وَوَصَلَ إليْكُمْ

مَا تُكِنُّ صُدُروُرُهُم

مَا تُخْفِي وَتَسْتُر مِنَ الأسْرَار

غَآئِبَةٍ

شيءٍ يغيبُ وَيخفي عن الخلق

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

يَرْزُقُكُم

اظهار القاف مضمومة وإسكان الميم

أَءِلَهٌ

تحقيق الهمزة الثانية دون ادخال ألف بينهما

يَعْلَمُ مَن

اظهار الميم الأولى مرفوعة

بَلِ ادَّارَكَ

(بَلِ ادَّارَكَ) بكسر اللام وبعدها همزة وصل وبتشديد الدال وفتحها وبعدها ألف

أَءِذَا

(أَءِذَا) بهمزتين محققتين دون إدخال الأولى مفتوحة والثانية مكسورة

عَلَيْهِمْ

(عَلَيْهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

ضَيْقٍ

(ضَيْقٍ) بفتح الضاد

النَّاسِ

فتح الألف

لَيَعْلَمُ مَا

اظهار الميم الأولى مرفوعة

الْقُرْءَانَ

(الْقُرْءَانَ) بإسكان الراء وبعدها همزة مفتوحة

إِسْرَآءِيلَ

بمد الألف 4 أو 5 حركات وتحقيق الهمزة الثانية

أَئِنَّا

(أَئِنَّا) بهمزتين محققتين الأولى مفتوحة والثانية مكسورة وبعدهما نون مشددة دون إدخال ألف