القرآن والتجويد

ما كان الله ليذر المؤمنين على مآ أنتم عليه حتى يميز الخبيث من الطيب وما كان الله ليطلعكم على الغيب ولكن الله يجتبي من رسله من يشآء فآمنوا بالله ورسله وإن تؤمنوا وتتقوا فلكم أجر عظيم

المعاني

أنَمَا نُملِي لَهُم ..

أَن إمْهَالَنا لهم مَعَ كُفرهم ..

يَجتَبِى

يَصْطفي وَيَخْتَارُ

سَيُطوَّقُونَ

سَيُجْعَلُ طَوْقاً في أعْنَاقِهِمْ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

رِضْوَانَ

(رِضوان) بكسر الراء

وَخَافُونِ إِن

(وخافونِ إن) بحذف الياء

يَحْزُنكَ

(يَحْزُنك) بفتح الياء وضم الزاي

يُسَارِعُونَ

بالفتح

يَجْعَلْ لَهُمْ

إظهار اللام الأولى وإسكان الميم

يَحْسَبَنَّ

(يَحسَبن) بالياء وفتح السين

يَمِيزَ

(يَمِيزَ) بفتح الياء الأولى وكسر الميم وإسكان الياء الثانية

يَحْسَبَنَّ

(يَحسَبن) بالياء وفتح السين

فَضْلِهِ هُوَ

إظهار الهاء الأولى مكسورة وصلتها بحركتين

تَعْمَلُونَ

(تعملون) بالتاء