القرآن والتجويد

بل اتبع الذين ظلموا أهوآءهم بغير علم فمن يهدي من أضل الله وما لهم من ناصرين

المعاني

لَهُ قَأنِتُونَ

مُطِيعُونَ مُنْقَادُونَ لإرَادَتِهِ

وَلَهُ المَثَلُ الاعلَى

الوَصْفُ الاعْلى في الكَمَالِ وَالجَلاَل

فَأقِم وَجهَكَ

قَوِّمْهُ وَعَدِّلهُ

لِلدّينِ

دِينِ التَّوْحِيدِ وَالإسْلاَمِ

حَنِيفاً

مَائِلاً إليْهِ مُسْتَقِيماً عَلَيهِ

فِطرَتَ اللهِ

الزَموهَا وهِي دِيْنُ الإسْلام

فَطَرَ النَّاسَ عَليَها

جَبَلَهُم وطَبعَهم عليها

لِخَلقِ اللهِ

لِدِينِه الذي فَطَرَهم عليه

ذَلكَ الدِينُ القِيّمُ

المُسْتَقِيمُ الذي لا عِوَجَ فيه

مُنِيبينَ إليهِ

رَاجِعِينَ إليه بالتَّوبة وَالإخلاص

وَكَانُوا شِيَعاً

فِرَقاً مُخْتَلفَةَ الأهْوَاء

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

تَبْدِيلَ لِخَلْقِ

اظهار اللام الأولى مفتوحة

النَّاسِ

بفتح الألف

فَرَّقُواْ

(فَرَّقُوا) بتشديد الراء وحذف الألف قبلها

لَدَيْهِمْ

(لَدَيْهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم