القرآن والتجويد

ثم جعل نسله من سلالة من مآء مهين

المعاني

افتَرَاهُ

اخْتَلَقَ القرآنَ مِنْ تِلْقَاءِ نَفْسِه

استَوَى عَلى العَرشِ

اسِتواءً يليق بكمالِهِ وَجَلاَله تعالى

يَعرُجُ إليهِ ..

يَصْعَد الأمرُ وَيَرْتَفعُ إليه

أحسنَ كُلِّ شَيءٍ

أحْكَمَهُ وَأتْقَنَهُ

سُلالَةٍ

خُلاَصَةٍ

مَّآءٍ مُّهينٍ

مَنِيَّ ضَعيفٍ حصيرٍ

سَوَّاهُ

قَوَّمَهُ بتَصْوير أعْضَائِهِ وَتَكميلها

ضَللنَا في الارضِ

ضِعْنَا فِيهَا وصِرْنَا تُرَاباً

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

الم

دون سكت على الحروف الثلاثة

السَّمَآءِ إِلَى

(السَّمَآءِ إِلَى) بمد الألف 4 أو 5 حركات وتحقيق الهمزتين

وَجَعَلَ لَكُمُ

اظهار اللام الأولى مفتوحة

أَءِذَا

(أَءِذَا) بهمزتين محققتين مفتوحة ثم مكسورة دون إدخال ألف بينهما

أَءِنَّا

(أَءِنَّا) بهمزتين محققتين الأولى مفتوحة والثانية مكسورة دون إدخال ألف بينهما

تُرْجَعُونَ

(تُرْجَعُونَ) بضم التاء وفتح الجيم

خَلَقَهُ

(خَلَقَهُ) بفتح اللام