القرآن والتجويد

وشددنا ملكه وآتيناه الحكمة وفصل الخطاب

المعاني

ذَا الأيدِ

ذَا القُوَّةِ في الدينِ وَالعِبَادةِ

إنَّه أوَّابٌ

رَجَّاعٌ إلى اللهِ تعَالى وَطَاعَتِه

بالعشِي وَالأشرَاقِ

مَنِ الزّوالِ لِلغُروبِ، وَوَقْتَ الضُّحَى

وَشَدَدنَا مُلكُهُ

قَوَّينَاهُ بأسْبَابِ القُوَّةِ كلَّها

وَأتينَاهُ الحِكمَةَ

النُّبَّوةَ وَكمالَ العِلم وَإتْقَانَ العَمل

وَفَصلَ الخِطابِ

عِلمَ فَصْلِ الخُصُوماتٍ

الخَصمِ

مَلَكَيْنِ في صُورَةِ إنْسَانَيَنِ

تَسَوَّرُوا المِحرَابَ

عَلوْا سُور مُصَلاهُ وَنَزَلُوا إليْهِ

بَغَى بَعضُنَا

تَعَدَّة وَظَلَمَ وَجَار

وَلاَ تُشطِط

لا تَجُرْ في حُكْمِكَ

سَوَاءِ الصَراطِ

وَسَطِ الطَّريقِ وَهُوَ عَيْنُ الحَقَّ

أكفِلنِيهَا

انْزِلْ لِي عَنْهَا حَتّى أكْفلَهَا

وَعَزَّني في الخِطَابِ

غَلبنِي وَقَهَرَنِي في المَحَاجَّة

الخُلَطَاءِ

الشُّرَكاءِ

فَتَنَاهُ

ابْتَلَيْنَاهُ وَامْتَحَنَّاهُ

وَخَرَّ رَاكِعاً

سَاجِداً للهِ تَعالَى

وَأنَابَ

رَجَعَ إلى اللهِ بِالتَّوْبَة

لَزُلَفى

لَقُرْبَةٌ وَمَكانةً

وَحُسنَ مَئَابٍ

حُسْنَ مَرْجعٍ في الآخِرَةِ (الجَنَّةَ)

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

إِذْ تَسَوَّرُواْ

اظهار الذال ساكنة

الْمِحْرَابَ

تفخيم الراء وفتح الألف

إِذْ دَخَلُواْ

اظهار الذال ساكنة

الصِّرَاطِ

(الصِّرَاطِ) بصاد خالصة

وَتِسْعُونَ نَعْجَةً

اظهار النون الأولى مفتوحة

نَعْجَةً وَلِىَ

(نَعْجَةً وَلِىَ) ادغام التنوين في الواو بغنة وبفتح الياء

قَالَ لَقَدْ

اظهار اللام الأولى مفتوحة

لَقَدْ ظَلَمَكَ

اظهار الدال مقلقلة وترقيق اللام

فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ

اظهار الراء الأولى مفتوحة

النَّاسِ

فتح الألف