القرآن والتجويد

أهم يقسمون رحمة ربك نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا ورفعنا بعضهم فوق بعض درجات ليتخذ بعضهم بعضا سخريا ورحمة ربك خير مما يجمعون

المعاني

قَال مُتَرفُوهَا

مُتَنَعَّمُوهَا المُنْغَمِسُونَ في شهواتهمْ

إنّني بَرَاءٌ

بَريٌ

فَطَرَنِي

خَلقَّنِي وَأبْدَعَنِي

كَلِمَةَ بَاقِيةً

كلِمة التَّوْحِيدِ، أو البَرَاءةِ

في عَقِبهِ

ذُرَّيَّتِه إلى يَوْم القِيَامَةِ

مِنَ القَرَيَتينِ

مِن إحْدىَ القَرْيتْين مكَّةَ وَالطَّائِفِ

سُخرِياً

مُسَخَّراً في العَمَل، مُسْتَخدَماً فيهِ

أمَّةً وَاحِدةً

مُطْبِقَةً عَلى الكُفْرِ حُبّاً لِلدُّنْيَا

وَمَعَارجَ

مَصَاعِدَ وَمَرَاقِي وَدَرَجاً مِنْ فِضْةٍ

يَظهَرُونَ

يَصْعَدُونَ وَيَرْتًقونَ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

قَالَ أَوَلَوْ

(قَالَ) بفتح القاف واللام وبينهما ألف

جِئْتُكُم

(جِئْتُكُمْ) بتحقيق الهمزة الساكنة وبعدها تاء مضمومة وبإسكان الميم

سَيَهْدِينِ

(سَيَهْدِينِ) بحذف الياء بعد النون

جَآءَهُمُ

فتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات

جَآءَهُمُ

فتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات

الْقُرْءَانُ

(الْقُرْءَانَ) بإسكان الراء وبعدها همزة مفتوحة

لِبُيُوتِهِمْ

(لِبُيُوتِهِمْ) بضم الباء وإسكان الميم

سُقُفًا

(سُقُفًا) بضم السين والقاف

ءَاثَارِهِم

بقصر البدل وفتح الألف الثانية وإسكان الميم