القرآن والتجويد

ولقد مكناهم فيمآ إن مكناكم فيه وجعلنا لهم سمعا وأبصارا وأفئدة فمآ أغنى عنهم سمعهم ولا أبصارهم ولا أفئدتهم من شيء إذ كانوا يجحدون بآيات الله وحاق به ما كانوا به يستهزئون

المعاني

لِتَافِكَنَا

لِتصْرفَنَا، أوْ لِتُزِيلَنا بالافْكِ

أخَا عَادٍ

هُوداً عليه السلامُ

بِالاحقَافِ

وَادٍ بيْن عُمَان وَأرْضِ مَهْرَةً

عَارِضاً

سَحَاباً يَعْرِضُ في الأفُقِ

تُدَمِرُ

تُهْلِكُ

مَكَّنَّاهُم

أقْدَرْنَاهُمْ وَبَسَطْنَا لهُمْ

فِيمَا غن مَّكَّنَاكُم فِيهِ

في الذِي ما مَكَّنَّاكُمْ فيه

فَمَا أغنَى عَنهُم

فَما دفعَ عنهم

وَحَاقَ بِهِم

أحَاطَ أوْ نَزَلَ بهمْ

وَصَرَّفنَأ الأيَاتِ

كَرَّرْنَاهَا بأسَاليبَ مُخْتَلِفَةٍ

قُربَاناً إلهَةَ

مُتَقَرَّباً بهم الى اللهِ

إفكُهُم

أثرُ كَذِبهمْ في اتَّخَاذِهَا آلهِةً

يَفتَرُونَ

يَخْتَلقُونَهُ في قَوْلِهم إنَّها آلهِةٌ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

إِنِّى أَخَافُ

(إِنَّى) بإسكان الياء ومدها 4 أو 5 حركات

وَأُبَلِّغُكُم

(وَأُبَلِّغُكُمْ) بفتح الباء وتشديد اللام وإسكان الميم

وَلَكِنِّى

(وَلَكِنِّى) بإسكان الياء ومدها 4 أو 5 حركات

بِأَمْرِ رَبِّهَا

اظهار الراء الأولى مكسورة

لاَ يُرَى إِلاَّ مَسَاكِنُهُمْ

(لاَ يُرَى إِلاَّ مَسَاكِنُهُمْ) بياء مضمومة وبفتح الراء والألف ومدها 4 أو 5 حركات ورفع النون وإسكان ميم (مَسَاكِنُهُمْ)

وَحَاقَ

فتح الألف

يَسْتَهْزِءُونَ

(يَسْتَهْزِءُونَ) بكسر الزاي وبعدها همزة مضمومة مع قصر البدل

بَلْ ضَلُّواْ

اظهار اللام ساكنة