القرآن والتجويد

محمد رسول الله والذين معه أشدآء على الكفار رحمآء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضوانا سيماهم في وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطأه فآزره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما

المعاني

سِيمَاهُم

عَلامَتُهُمْ

مَثلُهُم

وَصْفُهُم العَجِيبُ

أخرَجَ شَطئَهُ

فِراخَهُ المتَفَرِّعَةَ في جوانبه

فَثَازَرَهُ

فقوّى ذلِك الشَّطْ الزَّرْعَ

فاستَغلظَ

فَصَارَ غَليظاً

فَاستَوَى عَلى سُوقِهِ

فَاسْتَقَامَ عَلى أصُولِهِ وَجُذُوعِه

لا تُقَدِمُوا

لا تَقْطَعُوا أمْلااً وَتَجْزِمُوا بهِ

أن تَحبَطَ اعمَالكُم

كَرَاهَةَ أنْ تَبْطُلَ أعمالُكُمْ

يَغُضُونَ أصوَاتَهُم

يَخْفِضُونَها وَيُخَافتُونَ بِهَا

امتَحَنَ اللهُ قُلُوَبَهُم

أخْلَصَهَا وَصَفَّاهَا

الحُجُراتِ

حَجَرَاتِ زَوْجاتِه (ص)

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

الْكُفَّارِ رُحَمَآءُ

فتح الألف الأولى واظهار الراء الأولى مكسورة ومد المتصل 4 أو 5 حركات

وَرِضْوَانًا

(وَرِضْوَانًا) بكسر الراء

السُّجُودِ ذَلِكَ

اظهار الدال مكسورة

التَّوْرَاةِ

فتح الراء

أَخْرَجَ شَطْئَهُ

(أَخْرَجَ شَطْئَهُ) اظهار الجيم مفتوحة وإسكان الطاء

فَئَازَرَهُ

(فَئَازَرَهُ) بألف بعد الهمزة مع قصر البدل

سُوقِهِ

(سُوقِهِ) بواو ساكنة بعد السين وبحذف الهمزة

بِهِمُ الْكُفَّارَ

(بِهِمُ) بكسر الهاء وضم الميم

تُقَدِّمُوا

(تُقَدِّمُوا) بضم التاء وكسر الدال

النَّبِىِّ

(النَّبِىِّ) بياء مشددة مكسورة بعد الباء دون همزة

الْحُجُرَاتِ

(الحُجُرَاتِ) بضم الجيم