الصفحة الرئيسية > فهرس القرآن > القرآن والتجويد

القرآن والتجويد

ويعذب المنافقين والمنافقات والمشركين والمشركات الظآنين بالله ظن السوء عليهم دآئرة السوء وغضب الله عليهم ولعنهم وأعد لهم جهنم وسآءت مصيرا

المعاني

فَتحاً مُّبِيناً

هو صُلْحُ الحُدْيبيَةِ عام ست هـ

السَّكِينَةَ

السُّكُونَ وَالطُّمَانِينَةَ والثَّبَاتَ

ظَنَّ السَوءِ

ظَنَّ الأمَرِ الفَاسِدِ المَذُمُوم

عَلَيهِم دَائرَةُ السُّوءِ

دُعَاءٌ عَلَيْهمْ بالهَلاكِ وَالدَّمَارِ

وَتُعَزّروُهُ

تَنْصُرُوهُ تَعَالى بِنُصْرَةِ دِينهِ

وَتُوقرُوهُ

تُعَظَّمُوهُ تعَالى وَتُبَجِّلُوهُ

وَتُسَبِحُوهُ

تُنَزَّهُوه عما لا يليقُ بجَلالهِ

بُكرةً وأصيلاً

غُدْوَةً وَعَشِياً، أو جميع النهار

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

لِّيَغْفِرَ لَكَ

اظهار الراء مفتوحة مفخمة

تَقَدَّمَ مِن

اظهار الميم الأولى مفتوحة

صِرَاطًا

(صِرَاطًا) بصاد خالصة

وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ

تحقيق الهمزة ساكنة واظهار التاء مكسورة

ظَنَّ السَّوْءِ

قصر اللين

عَلَيْهِمْ

(عَلَيْهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

دَآئِرَةُ السَّوْءِ

(السَّوْءِ) بفتح السين وقصر اللين

لِّتُؤْمِنُواْ

(لِتُؤْمِنُوا) بالتاء وتحقيق الهمزة

وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ

(وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وتُسَبِّحُوهُ) بالتاء في الأفعال الثلاثة وبتفخيم الراء وضم الهاء دون صلة فيها الثلاثة