القرآن والتجويد

وقالت اليهود والنصارى نحن أبناء الله وأحباؤه قل فلم يعذبكم بذنوبكم بل أنتم بشر ممن خلق يغفر لمن يشآء ويعذب من يشآء ولله ملك السماوات والأرض وما بينهما وإليه المصير

المعاني

فَتَرةٍ

فُتور وَانْقِطَاع وَسُكُونٍ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

وَيُعَذِّبُ مَن

إظهار الباء مضمومة

قَدْ جَآءَكُمْ

إظهار الدال وفتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات وإسكان الميم

يُبَيِّنُ لَكُمْ

إظهار النون مضمومة وإسكان الميم

جَآءَنَا

بالفتح ومد الألف 4 أو 5 حركات

إِذْ جَعَلَ

إظهار الذال

أَنبِيَآءَ

(أنبيآء) بياء بعد الباء ومد المتصل 4 أو 5 حركات

أَدْبَارِكُمْ

بالفتح وإسكان الميم

جَبَّارِينَ

بالفتح

قَالَ رَجُلاَنِ

إظهار اللام مفتوحة

عَلَيْهِمَا

(عليهِما) بكسر الهاء

عَلَيْهِمُ الْبَابَ

(عليهِمُ) بكسر الهاء وضم الميم

يَغْفِرُ لِمَن

اظهار الراء مضمومة مفخمة