القرآن والتجويد

إن الذين آمنوا والذين هادوا والصابئون والنصارى من آمن بالله واليوم الآخر وعمل صالحا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون

المعاني

أُمَةٌ مُقتَصِدَةٌ

مُعْتَدِلَةٌ، وَهُمْ مَنْ أسْلَمَ منهُمْ

فَلاَ تأسَ

فَلاَ تَحْزَنْ وَلا تَتَأسَّفْ

وَالصَابِونَ

عَبَدة الكَوَاكِبِ أو المَلاَئكَةِ، مُبتدأ خبرُه مؤخراً (كذلك)

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

التَّوْرَاةَ

بالفتح

إِلَيْهِم

(إليهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

رِسَالَتَهُ

(رسالَتَهُ) بالإفراد وفتح التاء وضم الهاء

النَّاسِ

بالفتح

الْكَافِرِينَ

بالفتح

التَّوْرَاةَ

بالفتح

الْكَافِرِينَ

بالفتح

وَالصَّابِئُونَ

(والصابِئُون) بكسر الباء وبعدها همزة مضمومة وبعدها واو ساكنة

فَلاَ خَوْفٌ

(فلا خوفٌ) برفع الفاء مع تنوينها

عَلَيْهِمْ

(عليهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

إِسْرَاءِيلَ

تحقيق الهمزة الثانية ومد المتصل 4 أو 5 حركات

إِلَيْهِمْ

(إليهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

جَآءَهُمْ

بالفتح ومد المتصل 4 أو 5 حركات وإسكان الميم