القرآن والتجويد

فوسوس لهما الشيطان ليبدي لهما ما ووري عنهما من سوءاتهما وقال ما نهاكما ربكما عن هـذه الشجرة إلا أن تكونا ملكين أو تكونا من الخالدين

المعاني

مَا مَنَعَكَ

ما اضْطَرَّكَ، أو ما دَعَاك وَحملَكَ

الصَاغِرينَ

الأذِلاّءِ المُهَانِينَ

أنظِرِني

أخرَني وَأمْهلْني في الحياة

المنُظَرينَ

الممهلين الى وقتِ النفخةِ الأولَى

فَبِمَا أغويتنَي

فَبما أضْلَلتَنِي

لاَقعُدنَّ لَهم

لأتَرصَّدنَّهُمْ وَلأجْلِسَنَّ لهَمْ

مَذءوُماً

مَذموماً أوْ مَعِيباً أوْ مُحقَراً لعٍيناً

مَّدحُوراً

مَطْرُوداً مُبْعَداً

فَوَسوَسَ لَهُمَا

ألْقَى إليهما الوَسْوَسَةَ

مَا وُرِى عَنُهمَا

مَا سُتِرَ وأُخْفِيَ وَغُطَّيَ عنهما

سَوءاتِهِما

عَوْراتِهِمَا

وَقَاسَمَهَما

أقْسَمَ وَحَلفَ لهمَا

فَدَلأهَمَا بِغُرُور

فأنْزَلهما عَنْ رُتْبَة الطَّاعةِ بخِدَاعٍ

وَطَفقَا يَخصِفَانِ

شَرعَا وَأخَذَا يَلْزقانِ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

أَمَرْتُكَ قَالَ

إظهار الكاف مفتوحة

نَّارٍ

بفتح الألف

صِرَاطَكَ

(صراطك) بالصاد الخالصة

أَيْدِيهِمْ

(أيديهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

جَهَنَّمَ مِنكُمْ

إظهار الميم الأولى مفتوحة

حَيْثُ شِئْتُمَا

إظهار الثاء مضمومة وتحقيق الهمزة الساكنة

سَوْءَاتِهِمَا

قصر اللين وقصر البدل

سَوْءَاتُهُمَا

بقصراللين والبدل

عَلَيْهِمَا

(عليهِما) بكسر الهاء