القرآن والتجويد

فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو كذب بآياته أولـئك ينالهم نصيبهم من الكتاب حتى إذا جآءتهم رسلنا يتوفونهم قالوا أين ما كنتم تدعون من دون الله قالوا ضلوا عنا وشهدوا على أنفسهم أنهم كانوا كافرين

المعاني

خُذُوا زِينتكُم

البَسُوا ثيابكُمْ لِسَتْرِ عَوْراتكم

الفَوَاحشَ

كبائرَ المعَاصي لَمزيدِ قُبْحهَا

وَالأثمَ

ما يُوجُبه من سائر المعاصِي

وَالبَغي

الظلمَ وَالاستطالةَ عَلَى الناس

سُلطَاناً

حجةٌ وُبرهَاناً

أينَ مَا كُنتُم..

أين الآلهةُ الذين كنتم ..

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

الرِّزْقِ قُلْ

إظهار القاف الأولى مكسورة

خَالِصَةً يَوْمَ

(خالصةً) بنصب التاء وإدغام التنوين في الياء بغنة

حَرَّمَ رَبِّىَ الْفَوَاحِشَ

(ربّىَ) بفتح الياء

يُنَزِّلْ

(يُنَزِّل) بفتح النون وتشديد الزاي

جَآءَ أَجَلُهُمْ

(جآء أجلهمْ) فتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات وتحقيق الهمزتين وإسكان الميم

خَوْفٌ

(خوفٌ) برفع الفاء وتنوينها

عَلَيْهِمْ

(عليهِمْ) بكسر الهاء وإسكان الميم

النَّارِ

فتح الألف

أَظْلَمُ مِمَّنِ

ترقيق اللام وإظهار الميم الأولى مرفوعة

كَذَّبَ بِآيَاتِهِ

إظهار الباء الأولى مفتوحة وقصر البدل

جَآءَتْهُمْ

بفتح الألف ومدها 4 أو 5 حركات وإسكان الميم

رُسُلُنَا

(رًسُلُنا) بضم السين

كَافِرِينَ

بالفتح