القرآن والتجويد

وإن يريدوا أن يخدعوك فإن حسبك الله هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين

المعاني

حَسبَكَ اللهُ

كَافِيكَ في دَفْعِ خَدِيعَتهم

حَرِض المُؤمِنينَ

بَالغْ في حَثِّهمْ

يُثخِنَ

يُبَالغَ في القَتْل حتى يَذَّلَّ الكُفْر

عَرَضَ الدُّنيَا

حُطامَها بِأخْذِكُمُ الفِدْيَةِ

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

اللهُ هُوَ

إظهار الهاء الأولى مرفوعة

النَّبِىُّ

(النَّبِىُّ) بياء مشددة مرفوعة بعد الباء

النَّبِىُّ

(النَّبِىُّ) بياء مشددة مرفوعة بعد الباء

مِاْئَتَيْنِ

(مِئَتَيْنِ) بهمزة مفتوحة بعد الميم

وَإِن يَكُن

(وَإِن يَكُن) بالياء وإدغام النون فيها بغنة

مِّاْئَةٌ يَغْلِبُواْ

(مِئَةٌ) بهمزة مفتوحة بعد الميم وبإدغام التنوين في الياء بغنة

الآنَ

بالتحقيق دون سكت أو نقل مع قصر البدل

ضَعْفًا

(ضَعْفًا) بفتح الضاد وإسكان العين وتنوين الفاء بالفتح وبحذف الألف والهمزة

فَإِن يَكُن

(فَإِن يَكُن) بالياء وإدغام النون فيها بغنة

مِّاْئَةٌ

(مِئَةٌ) بهمزة مفتوحة بعد الميم

مِاْئَتَيْنِ

(مِئَتَيْنِ) بهمزة مفتوحة بعد الميم

لِنَبِىٍّ أَن

(لِنَبِىٍّ أَن) بياء مشددة منونة بالكسر بعد الباء مع عدم السكت أو النقل

أَن يَكُونَ

(أَن يَكُونَ) بالياء وإدغام النون فيها بغنة

أَسْرَى

(أَسْرَى) بفتح الهمزة وإسكان السين وبعدها راء مع فتح الألف

أَخَذْتُمْ

(أَخَذْتُمْ) إظهار الذال وإسكان الميم