القرآن والتجويد

لا يزال بنيانهم الذي بنوا ريبة في قلوبهم إلا أن تقطع قلوبهم والله عليم حكيم

المعاني

مَسجِداً ضِرَاراً

مُضَارَّةٌ لأهل مسجدِ قُباءَ

وَإرصَاداً

تَرَقُّباً وانْتِظاراً، أو إعداداً

لَمَسجِدٌ

هو مسجد قُبَاءَ أو المسجد النَّبويُّ

عَلَى شَفَا جُرُفٍ

عَلى حَرْف بِئر لم تُبْنَ بالحِجَارَةِ

هَارٍ

هَائِرٍ مُتصدِّعٍ أو متهدِّم

فَانهَارَ بِه

فسقط البُنْيَانُ بالبَاني

رِيبَةً في قُلُوبِهِم

شَكَّا وَنِفَاقاً في قلُوبِهم

تَقَطَّعَ قُلُوبُهُم

تتقطَّع وَتتفَرَّقَ أجزاءً بالموت

القراءات

عاصم الكوفي/حفص

حَكِيمٌ وَالَّذِينَ

(حَكِيمٌ وَالَّذِينَ) إثبات الواو مع إدغام التنوين فيها بغنة

جُرُفٍ

(جُرُفٍ) بضم الراء

هَارٍ

بالفتح

نَارِ

بالفتح

تَقَطَّعَ

(تَقَطَّعَ) بفتح التاء

فَيَقْتُلُونَ

(فَيَقْتُلونَ) بفتح الياء وضم التاء

وَيُقْتَلُونَ

(وَيُقْتَلُون) بضم الياء وفتح التاء

التَّوْرَاةِ

بالفتح

وَالْقُرْءَانِ

(وَالْقُرْءَان) بإسكان الراء وبعدها همزة مفتوحة

إِلآَّ أَن

(إِلآَّ أَن) بتشديد اللام ومد المنفصل 4 أو 5 حركات

أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ

(أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنيَانَهُ) بإسكان النون الأولى دون سكت وبفتح الهمزة والسين الأولى وفتح نون (بُنْيَانَهُ)

مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ

(مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ) بإسكان النون الأولى دون سكت وبفتح الهمزة والسين الأولى ونصب نون (بُنيَانَهُ)

وَرِضُوَانٍ خَيْرٌ

(وَرِضْوَانٍ) بكسر الراء وإظهار التنوين عند الخاء